السلام عليكم، ان شاء الله تكونو بخير ،،

الحياة بائسة ، شئ غير حقيقى بالمرة ، منتهية ، قاسية الى ابعد الحدود ...

حقيقة كل ما في الأمر ، هو وصف مختصر لشئ في منتهى السخافة ، ومرح من كونك مخلوق بتمر بيها وصولا للأبدية ..

دعك تنطلق من البداية إلى الأبد.

٩٠ ٪ من البشر في الغالب بيقدروا يعمل دا ، اليلي بيع سفير وخدع ومباركدرش بكل السبل ، هو الشخص اللى بيفكر كتير .. او تحديدا .. الراجل اللى بتلاقيه قاعد يضحك وبس .....

مشكله النوعية اللى بتضحك كتير، هل أنت فيفالب؟

كونك بتفكر كتير ، يا له من مكان في العالم.

النتيجة ، هتكون انك مشبع بكمية

هل ستستمتعون بوقتك؟ هل ستستمتعون بوقتك؟ هل ستستمتعون به؟ صباعك في الكرسى ، ورجلك اللى مفيهاش عنين ، و عينيك اللى مشافتش ، و السبب اللى خلاك تقوم اصلا! "..

داى هوى فى مظهر بسيط جدا من النرفزة و كلمة "ايه القرف دا" ..

داى انتى اللى من نوع دا ، بتكون عاملة زى كوباية مية .. شفافة ، ميبانش ان فيه حاجه ، و هى فى الحقيقه قاعد بتتملى ، و تلاقيها بتنفجر على سبب تافه جدا!

طبعا دا تقدير المجتمع المحيط، بيكون ايه دا! انت بتعمل دا كله علشان الموقف التافه دا ؟؟ انت انانى 😀 !!!

بس في الحقيقه ، هل أنت معجبة؟ و فى اللحظه دى انت بتحقيق تفرغ جزء و لو بسيط من الكوباية دى !!

دا اقرب وصف ممكن أو وصف للموضوع ككل ، وان ظهره المشكله في الكوبايه خلال كلامنا! او فى مدى استيعابها .. بس المشكله للاسف اعمق من كده ..

بالتجارب ، بيبقى فى اجزاء مليانه فى الكوبايه دى اللى اتفقنا نحن هنشبها بقدره ، واهناك ، الاجزاء المليانه دى من بعض التجارب موش بتنفع تفضيلى تانى للاسف .. .. وصولا لمرحله تفقد معاها الحياة نفسها المعنى و الهدف من الاساس ..

موت اشخاص مقربين، زعل، فشل، علاقات، معاصى! دى كلها حجات كفيلة انها جزء من ما يحبك من الكوباية دى .. و للاسف .. محدش بيفهم فى يوم من الايام الا انت وبس! "ما عليك إلا أن تكوني قاسية!"

خلينا نعدى الجزئية دى ، و كذا على لحد كده.

المشكله هتكون فى الجزء التانى، المغفرة الكافية…

بصراحة دى مشكلة كبيرة ،، المغفرة في بعض الاوقات بتعديل مسامحة في الكرامة ، اوقات بيبقى معناها عمر! و اوقات كتير معاناه جهد و تعب .. دى كل حجات صعب جدا تسامح فيها بسهولة .. بس قريت "زىّ زيك بالظبط"

  • فكرة ان الحياة تتغذى عليك؟
  • فكرة ان الحياة محطه لا تتعدى
  • فكرة انك كده كده هتموت: هل انت متكونش موجود تانى! موش هتتحكم فى مين يشيلوا نعشك حتى! فكره تستحق انك تفكر فيها.
  • تغيير الجو ، اجازة طويلة أو حتى قصيرة في أي مكان على وجه الكوكب بعيدا عن كل الضغوط اللى انت فيها
  • محاولة الخروج للعالم الواقعي ، وأنت تعيشون بتجارب تلفزيونية “هههههههههههه” !! السوشيال ميديا شئ حقير جدا والله
  • كل ما يتعلق بتحبها على وجه الأرض ..
  • ارجع تصحى بدرى و تنام بدرى و تعيش يومك فى ٩٠ مكان!
  • انطلق اكتر ، و حاول تنسى ايوه انت قريتها صح .. تعمل اخطاء جديده !!!!

النقطه الاخيرة دى كما السحر بصراحه ..

الكوباية لما اتحملها أو تحلم بها. أو ما يحلو لك فيها. قدرت تقنع نفسك انك هتغلط تانى و هتعدى و هكذا ،

في حقيقة الأمر ، أنا نفسى بحاول اعمل كده دلوقتى ،،

هياخد قد ايه الموضوع علشان يتحقق! موش هعرف احققه اصلا! دى كلها حجات سهل اوى تتعرف خلال ١٥ يوم من النهارده

 

في النهاية ، إذا كنت تمامًا وزيًا ،

اما اذا كنت من المعترضين على الحياة؟

دمتم سالمين 🙂

المزيد من القراءات ،

تحليل فرص القيمة (VOA) هو نهج لتحديد السمات الطموحة في منتج أو خدمة ، حيث يتم سرد مجموعة من فرص القيمة لمساعدة فرق التصميم على التركيز على العناصر الأساسية لتوصيل الجمهور المستهدف. تعيين ...

,

أنماط التصميم التفاعلي هي أنماط تصميم تُطبق في سياق التفاعل بين الإنسان والحاسوب ، وتصف التصميمات الشائعة لواجهات المستخدم الرسومية. نمط التصميم هو وسيلة رسمية لتوثيق حل لمشكلة تصميم شائعة. ال ...

تحدد عملية التصميم المتمحور حول المستخدم (UCD) المراحل عبر دورة حياة التصميم والتطوير مع التركيز على اكتساب فهم عميق لمن سيستخدم المنتج. المعيار الدولي 13407 هو الأساس لكثير من ...

وضع عناصر مثل الحواف يصطف على طول صفوف أو أعمدة شائعة ، أو أجسامهم على طول مركز مشترك. محاذاة الهدف الأساسي من مبدأ المحاذاة هو أنه لا يوجد شيء في تصميم الشرائح الخاص بك يجب أن يبدو كما لو كان ...

المجسات الثقافية (أو مجسات التصميم) هي تقنية تستخدم لإلهام الأفكار في عملية التصميم. إنه بمثابة وسيلة لجمع البيانات الملهمة عن حياة الناس وقيمهم وأفكارهم. استخدم مواد مثل البطاقات البريدية والمجلات والكاميرات والنصوص ...

فحص منهجي للمادة ، الصفات الجمالية ، والتفاعلية للأجسام: يسأل عما تقوله الأشياء عن الناس وثقافتهم ووقتهم ومكانهم بدلاً من التركيز على ما يقوله الناس عن المنتجات والأنظمة التي يستخدمونها. ...